a région Marrakech-Safi

مفكرة

الإثنين الثلاثاء الأربعاء الخميس الجمعة السبت الأحد
1
2
3
4
5
6
7
8
9
10
11
12
13
14
15
16
17
18
19
20
21
22
23
24
25
26
27
28
29
30
31

قناتنا

موقع التواصل الإجتماعي

دليل الحرفيين

مساحة إعلانية

 

 

 

 

 

 من هو الصانع التقليدي؟

مبدئيا، يمكن اعتبار الصانع التقليدي ذلك الشخص الذي يمتلك خبرة كبيرة تتميز بالخصوصية، إضافة إلى أنه يمثل العمق التاريخي لحضارات الأمم من خلال ما تصنعه أنامله من أعمال.

 


ولم يعط المشرع المغربي تعريفا للصانع التقليدي إلا من باب تحديد الأشخاص الذين يمتلكون هذه الصفة بمناسبة انتخاب ممثلي الصناع التقليديين في غرف الصناعة التقليدية، إذ اعتبر ظهير 194-63-1 الصادر في 28 يونيو 1963، والمعدل بظهير 86-97-1 الصادر بتاريخ 2 أبريل 1997 بشأن النظام الأساسي لغرف الصناعة التقليدية أن الصانع التقليدي هو كل شخص يمارس نشاطا رئيسيا ذو خاصية يدوية وبصفة دائمة، سواء في عملية الإنتاج أو التحويل أو تقديم الخدمات.
و بهذا وحسب الظهير المذكور يعد ناخبا في الصناعة التقليدية بصفة شخصية:

- كل صانع تقليدي شخص طبيعي متوفر على محل أو معمل فردي للصناعة التقليدية يثبت عنوانه إما بشهادة مسلمة من الوزارة المكلفة بالصناعة التقليدية أو السلطة الإدارية المحلية وإما بشهادة تقييد بهذه الصفة في جداول الضريبة المهنية، ما لم يكن معفى منها بمقتضى القانون، ويشار كذلك في الشهادتين المذكورتين إلى النشاط الذي يزاوله المعني بالأمر كصانع تقليدي.

- كل عضو في تعاونية للصناعة التقليدية تؤسس وتزاول نشاطها وفق النصوص التشريعية والتنظيمية الجاري بها العمل في الميدان التعاوني.

- كل الشركاء الممارسين لنشاط حرفي، و المساهمين بصفة جماعية في شركة مسجلة في السجل التجاري.

ويمكن إضافة تعريف آخر يتعلق بالصانع التقليدي المشغل، فحسب ظهير 194-03-1 صادر في 14 من رجب 1424 (11 سبتمبر 2003) بتنفيذ القانون رقم 99-65 المتعلق بمدونة الشغل، حددت المادة 4 منه المقصود بالمشغل في القطاع الذي يتميز بطابع تقليدي صرف ،وهو كل شخص طبيعي يزاول حرفة يدوية بمساعدة زوجه وأصوله وفروعه ، وبمعية خمسة مساعدين على الأكثر، ويتعاطى حرفته إما بمنزله أو في مكان يشتغل به، وذلك قصد صنع المنتجات التقليدية التي يهيئها للاتجار فيها.

 


كما أن مدونة التجارة تطرقت للصانع التقليدي/ التاجر الذي يصعب أحيانا تحديده خاصة عندما يبيع بالموازاة موادا لم يقم بصناعتها، في هذه الحالة الصانع يكتسب صفة التاجر. و حسب الفصل 6 من مدونة التجارة الصادر بتنفيذه الظهير الشريف رقم 83-96-1 بتاريخ 15 من ربيع الأول 1417 الموافق لفاتح أغسطس1996، فإن صفة تاجر تكتسب بالممارسة الاعتيادية أو الاحترافية لمجموعة من الأنشطة منها النشاط الصناعي أو الحرفي.